الخميس، 3 مارس 2016

4 BooksLovers#



مرحبااااا 
وحشتوني وحشتوني وحشتوني💜 
كيفكم و ايش اخباركم ، اليوم حسيت نفسي محتاجة انزل بوست
وحشني التدوين مرة 
انا حاليا مني في بيتي ، عشان كدة تلاقوني مقللة في التدوين 
بس اليوم حسيت نفسي محتاجة انزل حاجة ، وقررت انزل بوست لمحبين الكتب 




The Invention of Wings 
by Sue Monk Kidd 

احداث الكتاب تقع في القرن ال ١٩ ، ايام العبودية للبشرة السمراء في امريكا 
اول حاجة ابغا اقولكم ايش اللي وصلني للكتاب و ليش قريته !

قبل ما اقراء الكتاب بفترة ، كنت اتفرج على تقرير عن حياة اوبرا ونفري 
المهم و جلست تتكلم عن الفيلم اللى مثلته و هو  The color purple 

انا من زمان عارفة انها قد و سبق عملت فيلم لكن ما اهتميت له الصراحة 
لكن لما شفت التقرير اللي عن حياتها ، قالت انو هي كيف من اهتمامها في الكتاب
 اللي بعدين سار فيلم 
نزلت المكتبة بروب النوم بس عشان تشتري !

انا قلت ايش دا الكتاب اللي يخليها تنزل بروب النوم ؟!!!
و من ساعتها قررت اشوف الفيلم ، و الفيلم الصراحة مرة كان خطير . ابداع 

بعدها بدات ادور عن كتب تتكلم عن نفس دا الموضوع ، موضوع العبودية في امريكا 
و لقيت دا الكتاب من اهم الكتب اللى يتكلم عن دا الموضوع و كان علي مديح حلو 
و اوبرا كمان كانت مرشحته للقراءة 

المهم الكتاب يحكي قصة بنتين في القرن ال ١٩ سارة و هاندفل 
سارة من عائلة بيضاء مترفة عندهم كثير من العبيد 
سارة في سن الرابعة شافت قدام عيونها امها تعذب او تعاقب وحدة من العبيد 
و من يومها سارت عندها صدمة و سارت صعب تتكلم حتى مسكينة سارت تتأت (مرض التأتاة)

ومن يومها و هي رافضة و مقتنعة انو العبودية شي خطاء و حاجة لازم تنتهي 

لكن في سن العاشرة او الحادي عشر امها تقدملها هدية بهذة المناسبة بنت عبدة 
اللي هي هاندفل اللى بعمر العاشرة ، و من هنا تبداء الاحداث 

القصة تتبعهم و تتبع الاحداث اللي تسير معاهم من دا السن الي ٣٥ سنة كمان 
و تتكلم عن لسان هاندفل و سارة  و من وجهة نظر كل وحدة فيهم 
القصة او الرواية جدا جدا واقعية ، و كنت استغرب من دا الشي 
لكن في النهاية اكتشفت انو الرواية تتكلم عن شخصيات و احداث حقيقية بشكل مختلف 

الكتاب يتكلم عن اختين سارة و انجلينا قرمكي
 و هما يعتبرو من اول النساء اللى كانو يطالبو بحقوق المرأة في امريكا 



الرواية حلوة للى يحبو دا النوع من القصص ، زي ما قلت جدا جدا واقعي لدرجة القهر 
الكتابة طويلة مرة ، جلست فترة طويلة و انا استنا القصة تبدا ، لكن دخلت جو معاها بسرعة 




The Girl on the train 
by Paula Hawkins 

الكتاب مرة مرة سارت عليه ضجة كبيرة ، و عشان اكون صريحة دا السبب اللى خلاني اقراء
و سبب الشهرة يرجع انو كثير لو مو الكل قارنه (مقارنة) في فيلم او كتاب 
Gone girl  

انا ما قريت Gone Girl لكن شفت الفيلم ، الفيلم كان مبهر و الله 

المهم لما تم مقارنته بالفيلم مرة اتحمست اقراه  و قلت لازم اقراه 

الكتاب يحكي عن ثلاث نساء و يتكلم من وجهة نظر كل وحدة من هذولا النساء 
ريتشل ، انا ، ميغان 

 بطلة قصتنا هي رايتشل ، ركزو شوية لانو علاقة الثلاث نساء مع بعض شوية معقدة 

ريتشل هي سيدة في الثلاثينات ، مدمنة خمر بسبب الضغوطات اللى مرت عليها 
و هي طلاقها من زوجها السابق توم
 و منها خسارة و ظيفتها و تقريبا الناس من حولينها 

آنا هي عشيقة و الزوجة الحالية لتوم ، و عايشين في نفس بيت رايتشل القديم
كمان آنا و توم سار عندهم بنوتة و كونو حياتهم 

المهم رايتشل ماهي راضية تقتنع انو توم خلاص نسيها و خرج من حياتها للابد
فكانت دائما تدخل في نوبات سكر و تدق على توم و تخرب حياته 
و تصحا اليوم الثاني ما تدري ايش عملت من السكر اللي هي كانت في !

رغم انو ريتشل ما كان عندها وظيفة  كانت كل يوم تركب القطار من و الى لندن 
و كانت تمر على بيتها القديم 
اللى حاليا ساكنين فيه توم و آنا ، و في البيت اللى جنبهم كانت تعيش ميغان و زوجها 

فكانت ريتشل كل يوم تشوفهم في بلكونتهم ( اللى هما ميغان و زوجها ) و تتخيل قصص عنهم 
كانت متخيلة انو حياتهم  كانت مرة بيرفكت و تتخيل كل حاجة في حياتهم 
لدرجة اخترعتلهم اسماء جيس و جيسون اظن 

المهم في بيت ميغان يسير حاجة مرة مهمه و غامضة
 و قبل ما يسير  الحدث الغامض ، رايتشل شافت حاجة مرة مهمة في رايها !
و تبدا في مهمة اكتشاف الحقيقة ، مع انها سكيرة !

رائي في الكتاب ، اممممم الصراحة الكتاب مرة سارت عليه ضجة كبيرة مالها داعي 
و انا شخصيا كنت حاطة امال عالية للكتاب ، للاسف !
الكناب ابدا مافي اي شبه لفيلم Gone Girl ، الفيلم احلا بكثير من The girl on the trin 

 اللى عجبني انو بطلة القصة نوعا ما ما هي من الشخصيات المحبوبة ، لا ! 
بالعكس مرة فيها عيوب ، لكن في فترة تتفهمي ليش هيا كدا 
و كمان عشان ريتشل كانت سكيرة كانت تمر في نوبات سكر 
و كانت تصحا اليوم الثاني و محنا عارفين ايش سار ، فدا الشئ كان يخليني مني عارفة ايش سار 
و يخليني اجلس اتوقع مين و ايش و متى ! يعني المخ يبدا يشتغل 




P.S I still I love you 
هو الجزء التاني من TO all the boys I've loved before 

قد و سبق كتبت عنه في بوست سابق 
طبعا اذا قريتو ريفيو الكتاب الاول راح تعرفو قد ايش حبيته 

ماراح اتكلم عن الجزء الثاني ، لانو و بصراحة ما احس فيه قصة
لكن حبيته مرة ، كتاب يتعلق فيه القلب

احداث الكتاب تبدا من فين ما وقف الكتاب الاول ، و افتكر انو لما خلصت الكتاب الاول
ما كنت عارفة انو في جزء ثاني ، و وقتها النهاية ما اشبعتني !

و على الرغم انو الكتاب الثاني اشبعني الا انو  احس و اتوقع انو في جزء ثالث
ما ادري اتوقع !! و ياليت يكون في ،،،

الجزء الثاني حسيت فيه انو كانو لاراجين صحبتي و جالسة اتكلم معها

اللى اقصدو انو في كتب ما فيها قصة بس احداث ! و دا الكتاب منها او من دا النوع
و انا ما احب النوعيات اللى زي كدا ، لكن هنا حسيت نفسي انو جالسة اتكلم مع صحبتي

حسيت اني رافعة السماعة على وحدة من صحباتي اللى مرة كلوس (قريبة) 
و بتقولي عن تطورات حياتها

مرة حبيت الكتاب و الكتابة و كل شئ ، كانت قراءة ممتعة


كدا انهينا البوست و ان شاء الله اشوفكم في بوست قريبا فخليكم قريب 


SHARE:

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

Blogger Template Created by pipdig